Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الأزخيني > ازخ تركيا > من تاريخ البلدة

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-01-2006, 09:09 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 37,569
افتراضي جدول بتواريخ هامّة في حياة آزخ (القسم الثاني)

جدول بتواريخ هامة في حياة آزخ


( القسم الثاني)


جمع وتحقيق فؤاد زاديكه




* 1898 م تعيين الزّعيم الأزخيني العمنوكي أوسى كورية مديراً لناحية آزخ بمساعدة الأسقف البروتستانتي بولس المقيم في استمبول.


* 1917 وبعد وفاة إيشوع حنا كبرى أصبح حنا المقسي عمنو رئيسًا ومسؤولًا عن إدارة أمور آزخ الداخلية و الخارجية.


* 1914 م وصول الضابط محمد نازو وحصول الحادثة المشهورة في قيام جنوده بتعليق النسوة الأزخينيّات من أرجلهنّ وإثارة ذلك لفضب البطل القلسينكي إيشوع حنا كبره وتصدّيه للقائد وجنوده ممّ أدّى إلى إلقاء القبض عليه وتعليقه كغيره. وثأر أخيه يعقوب لذلك وإقدامه على فك وثاق أخيه ومن ثمّ إطلاق الرصّاص من قبل إيشوع على الشاويش التركي ممّا تسبب في مقتله وفرار الكثير من رجال آزخ إلى المغاور والكهوف وأودية إسفس.


* 1917 م وفاة القائد إيشوع حنّا كبره متأثراً بالجراح التي أصيب بها في محاولة الهجوم على بارمّا الصديقة لآزخ وكان المطران بهنان عقراوي قد منعهم من مهاجمته لأنها كانت حليفة آزخ أيام الحصار وهي كانت تمدّها بالملح والبارود وغيره من حاجيات الحرب والحياة. وقد فشل رجال آزخ في ثلاثة محاولات متتالية في هجومهم على بارمّا وكان ذلك خطأ قاتلا دفع ثمنه أهل آزخ غالياً بفقدهم لبطلهم وزعيمهم إيشوع.


* 1984 م وفاة يعقوب حنا كبره في القامشلي.


* 1915 م حصار الآلاي عمر ناجي بك لآزخ وعلى الرغم من المفاوضات التي أدت إلى تفاهم إلا أن القائد التركي وبتحريض من أكراد الجزيرة ووشايتهم قام بدكّ آزخ بالمدفعيّة واستمرّ حصاره لها أربعين يوماً.


* 1917 م المحاصرة الثانية لآزخ من قبل القوات الحكوميّة.


* 912 م أوقع الحسين بن حمدان أخو أبو الهيجا الذي كان على الموصل وآزخ من جملة ما أوقع بأعراب كلب وطي.


* 792 م كانت آزخ في هذه السنة من أعمال جزيرة ابن عمر.


* من 1222 - 1231 م كان المفريان ديونوسيوس صليبا الثاني أسقفاً على آزخ والجزيرة.


* 1231 م قتل المفريان صليبا من قبل الأكراد عندما أغاروا على بلدته (كفر سلط).


* من 1329 - 1335 م كان إيوانيس السبريني مطراناً على نصيبين والجزيرة وآزخ.


* من 1415 - 1457 م إيوانيس برصوم آل زقاقي الأربوي مطراناً على الجزيرة وآزخ.


* من 1483 - 1501 م ديوسقوروس شمعون العينوردي مطرانً على الجزيرة وآزخ رسمه المفريان عزيز بن القس صليبا.


* 1710 م رسم البطرك اسحق مار باسيليوس شمعون بن أيوب المانعمي مطراناً لطور عبدين والجزيرة بما فيها آزخ.


* 1266 م رسم المفريان ابن العبري الراهب يوحنا وهب لأبرشيّة جزيرة ابن عمر وآزخ.


* 1300 م ديوسقوروس جبرائيل البرطلّي أسقفاً على جزيرة ابن عمر وآزخ.


* 1927 م تسلّم أهل آزخ والجزيرة جثمان المطران بهنام عقراوي من سجن ديار بكر عندما كان سيق مع جملة منْ سيق من أهل آزخ إلى آلة قمشه فديار بكر في طريق سوقهم إلى خربوت حيث كان ينتظرهم الموت في قصة معروفة وتسمى لدى أهل آزخ ب (سنة القفله) وقد ارتبطت باسم الضابط التركي اسحق بك الذي كُلِّفَ بالتحقيق في قضية المظبطة المشهورة.


* 1743 م المطران ديوسقوروس شكر الله على أسقفية الجزيرة وآزخ.


* من 1716 - 1743 م طمست أخبار أبرشية بازبدى والجزيرة ويبدو أنّ الأحوال كانت غير طبيعيّة في هذه الأبرشيّة.


* 1875 م رسم المطران قورللس جرجس المارديني القس موسى الأزخيني في 15 آدار وفي نفس السنة رسم المطران نانه القس عبد الأحد الأزخيني.


* 1895 م ولادة القس يوسف شاهين في آزخ.


* 1944 م وفاة القس يوسف شاهين في آزخ.


* 1879 م سنة الغلا في آزخ وهو الغلا الذي سبق غلا 1917 م الوارد الذكر فيما سبق
.
* 1915 م سنة الفرمان وهي السنة التي جرّت فيها الويلات على نصارى تركيا من قبل الحكومة والميليشيا الحميدية الكردية التي تشكّلت من أجل تصفية نصارى تركيا. لم تستسلم آزخ بل صمدت و قاومت و قهرت الجيوش الزاحفة عليها.



* 1394 م زحف تيمورلنك على بلدان المشرق وتدميره لآزخ ومن هذا التاريخ ظهر اسم آزخ للوجود حيث كانت إلى ما قبل ذلك التاريخ تسمّى بيت زبداي ويسميّها العرب بازبدا أو بازبدى.


* 1925 م فتنة الشيخ سعيد في نهاية هذا العام.


* من 1922 - 1924 م لجوء يوسف شقيق الزعيم الكردي حاجو آغا إلى آزخ واستضافة حنا ايليا له في بيته لكونه كان ملاحقاً وأخاه من قبل صاروخان والحكومة الفرنسيّة.


* 1943 م حرق قظا رجب في شهر نوفمبر تشرين الثاني. وكانت قوات من الجيش الأنكليزي (من أصول باكستانيّة) قد تعاطفت مع المسلمين ولم تلتزم بالأوامر المعطاة لها ممّا استدعى تدخّل الجيش الفرنسي وإنهاء الأزمة.


* 1885 م ولادة ملكي كوركيس في آزخ.


* 1965 م وفي العشرين من شهر كانون الثاني كانت وفاة ملكي كوركيس في ديريك. وكان كتب مخطوطاً بخط يده الجميل حول أحداث آزخ لم يعرف مصيره لكن يتوقّع أنّه وصل إلى يدي حفيده الدكتور اسحق عمسو.


* 1929 م فتنة الشيخ سعيد بيران الثانية.


* 1910 - 1911 م سنة الثلجة الحمراء وقد سقطت في آزخ كذلك.


* 1914 م زيارة البطريرك النسطوري مار شمعون لآزخ لتفقّد أحوال رعيته.


* 486 م اعتباراً من هذا التاريخ تبعت آزخ جاثليق النساطرة. وظلّت لسنوات طويلة على المذهب النسطوري.


* 1955 م قدوم موفد من قبل الحكومة التركية (وزارة الداخلية) إلى آزخ لتدوين وجمع معلومات عن الشعوب القاطنة في تركيا وحيث لم يكن في آزخ منْ يستطيع ذلك بتقديم المعلومات المفيدة والصحيحة فإنه تمّ إرسال وفد يمثّله السيد رزق الله وهو من أسرة حنّا القس ليقدم إلى سوريا ويلتقي بالمرحوم حنا القس لتوفّر معلومات هامة لديه عن الشعوب التي سكنت آزخ وأصول هذه الشعوب وعشائرها وغير ذلك. وقال لي المرحوم ابنه بولس حنا القس (وهو الولد الوحيد لحنا القس الذي كان يجيد القراءة والكتابة حيث كان يكلّفه بتسجيل وتدوين بعض الأحداث التاريخية ويطلب منه كتابة رسائله) في وقت أعارني بعض هذه الكتب التي كانت بحوزته أن أباه كان الشخص الأكثر علماً ومعرفة بتاريخ وأحداث آزخ القديم منها والحديث العهد وأن أباه قدّم المعلومات اللازمة للسيد رزق الله المكلّف من قبل الحكومة التركية بهذا الخصوص .


* 1882 م ولادة الشيخ والشمّاس حنّا القس يوسف عبد النور في آزخ وكان أبوه وجدّه صاحِبَي علم غزير ولوالده مكتبة تضمّ كتباً كثيرة عن علم الفلك والطبّ العربي والتاريخ وطقوس الكنيسة والتاريخ الكنسي وغيره.


* 1971 م وفي الثلاثين من شهر تشرين الثاني توفي الشماس حنا القس في ديريك.


* 1890 م سنة الموت بالوباء وقد توفّي بها المرحوم القس يوسف.


* 1901 م سنة الدوكره. وهي واقعة الكوجر الميران (مصطفى باشا) في تعدّيهم وقتلهم لرجال من أهل بابقا الأزخينيّين.


* 1930 م قدوم حاجو آغا إلى سورية مع جلادت وتسليم نفسه للجيش الفرنسي في قبور البيض.


* 1902 م سنة قتل جماعة من الكوجر الصّوهرا لثلاثة رجال من أهل آزخ وهم: يعقوب وَرْدَكِهْ - موسى اسكندر وموسى لَوَند وقاموا بدفن الجثث قرب (كوفخ).


* 1954 م حادثة حميد آغا مع أبلحد ايليا في ديريك حول الخلاف القائم على ملكية قرية قاصطبان (الحميديّة).


* 1928 م ولادة يعقوب صليبا الصولكرين. في آزخ.


* 1964 م وفي الرابع عشر من شهر أيلول توفي يعقوب صليبا في ديريك بمرض الديزنطاريا. وقد كان رجلا له مكانته في البلدة ويعتبر من وجوه آزخ البارزة. خسرت آزخ بوفاته شخصية اجتماعيّة بارزة.


* 1919 م حادثة بيت حطبو (شيعا) ومقتل ثلاثة من رجالهم وهم: كبرو ابن اسحق شيعا وعيسى ابن صليبا شيعا وحدو (لحدو) ابن كوركيس شيعا على أيدي جماعة من أكراد الجبل. وحيث كانوا جمعاً غفيراً وجنوداً مدجّجين بالسلاح لم ير الثلاث من أبناء آزخ أملًا في النجاة والقصة معروفة جئت على ذكرها في كتابي "تاريخ برا بيصا".


* 1900 م ولادة صموئيل عبد الأحد الأسفسي في إسفس وهو مؤلف كتاب " منتهى الطغيان في تاريخ السّريان".


* 1986 م وفي الأول من آذار توفي صموئيل عبد الأحد في عمّان حيث كان يعيش هناك بعد مغادرته من اسفس إلى آزخ ومن ثم بعد ذلك بزمن طويل إلى الأردن.


* 1901 م ولادة الخوري يوسف بيلان في آزخ وهو صاحب مخطوط عن أحداث آزخ أخذ عنه يوسف القس جبرائيل الكثير لإصدار كتابه " آزخ أحداثٌ ورجال".


* 1969 م كانت رسامته خورياً.


* 1986 م وفي الرابع والعشرين من شهرآب توفي الخوري يوسف بيلان في آزخ.



يتبع...

التعديل الأخير تم بواسطة fouadzadieke ; 03-05-2020 الساعة 03:05 AM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:24 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke