Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الثالث

الملاحظات

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-07-2022, 11:12 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,188
افتراضي أُنثى القصيدة شعر/ فؤاد زاديكى

أُنثى القصيدة

شعر/ فؤاد زاديكى

في صباحٍ شاعِرِيٍّ ألهَمَتْني ... هذه الأنثى لإنجازِ القَصِيدَةْ
عانقتْ همسي بِهمسٍ نادَمَتْنِي ... فانتشى الإبداعُ واختالَتْ فَرِيدَةْ
قلتُ يا قلبي أُحِسُّ الحرفَ ذابتْ ... في قوافيهِ مَرامِيْكَ الحَمِيدَةْ
إنّها الأنثى أطلّتْ في بهاءٍ ... لامِعٍ أشواقُها كانتْ وَجِيدَةْ
أطلقتْ إحساسَها نَبْضًا رشيقًا ... فانْتشتْ منهُ معانيها المَجِيدَةْ
سامَرتْ روحي قليلًا ثمّ غابتْ ... أنْعَشَتْنِي بالرؤى جاءتْ جَدِيدَةْ
عندما الإحساسُ يَغلي في كِيانٍ ... قد ترى الأشياءَ بِالمَرأى عَدِيدَةْ
داعَبَتِنِي, هامَسَتْنِي, غازَلَتْنِي ... سامَرَتْني لم تَكُنْ نفسي وَحِيدَةْ
قلتُ آهٍ يا مُنَى حرفي أَديمِي ... وصلةً في وصلِها تَحْيَا رَغِيدَةْ
هكذا الإبداعُ يأتي في صباحٍ ... عندما الأنثى تُنَاجيهِ سَعِيدَةْ
كانَ إنعاشٌ وإمتاعٌ ونجوى ... هَلَّتِ الأفكارُ في وعيٍ رَشيدَةْ
أنجبَتْ شِعرًا رقيقًا كانَ هذا ... لا ترى فيهِ جَفَاءً أو بُرُودَةْ
إنّهُ المخلوقُ مِنْ لُطفٍ جميلٍ ... جاءتِ الألفاظُ في لِينٍ وَدُودَةْ
يا لها مِنْ لحظةٍ أحيَتْ شُعُورًا ... أنجبَ الإبداعَ في هذي الخَرِيْدَةْ
روعةُ الأنثى بما فيها تُناجي ... شاعِرًا مُسْتَنْفِرًا وَهْيَ البَعِيْدَةْ.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:39 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke