Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الثالث

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 26-01-2015, 03:10 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,160
افتراضي قصيدة و ردّي عليها رمضان وكأس العالم قصيدة للشاعر محمد ابو بكر ما للأ

قصيدة و ردّي عليها

رمضان وكأس العالم
قصيدة للشاعر محمد ابو بكر





ما للأنامِ ..وما "لكأس العالمِ *** كالدّاءِ يجري فيهمُ مجرى الدَّمِ

ما بالُهم جعلوا "الرياضةَ" سُنَّة ً!*** عضّوا عليها "بالنَّواجِذ" والفمِ

وإلى البرازيل ارتقَتْ أحلامُهم *** وسَرَتْ بهم مِنْ قبلِ بدء"الموسمِ"

يدعون "يا اللهُ" بلِّغنا به *** وكأنَّهُ شهرُ "الصيامِ" الأكرمِ !

حتَّىٰ متىٰ نمضي على سنن الضلا *** لةِ والجهالةِ خلفَ شعبٍ مجرمِ

حتى ولو دخلوا … دخلنا خلفَهُم *** وبلا هدىً في "جُحْرِ ضبٍّ " مظلمِ

يا إخوتي: إنّ "البراءَ" عقيدةٌ *** و"ديانةٌ" من كلِّ "عِلْجٍ" أعجمي

بئس "الجزيرة" من قناةِ غوايةٍ *** رفعت "تذاكرَها" "لألفَيْ درهمِ"

و"صغارُنا" يتضوّرون من الطّوى *** في كلِّ "ناحيةٍ" وكلِّ "مخيَّمِ"

"كأسٌ هناك" مُذَهَّبٌ ومُرَصَّعٌ *** والشامُ فيها ألْفُ كأسٍ من دمِ؟

كيف "الفتوحُ" و قلبُنا مُتَعَلِّقٌ *** في"مَتْشِ فُتْبولٍ" ووجبةِ مطعمِ

"أهدافُنا" ضمنَ الحياةِ تَسلُّلٌ *** يا للأسى من حالِ "جيلِ" مُسلِمِ

هذي "البطولةُ": "فتنةٌ" كرويَّةٌ *** لعبت بنا و الكلُّ فيها قد عَمِيْ

يا إخوةَ "الإيمانِ" هل مِنْ وقفةٍ *** عصماءَ دون "تعصُّبٍ" "وتوهُّمِ"

لا تجعلوا رمضانَ أهونَ سِلْعة *** من دعوةِ الفيفا "لعُرْسٍ" أجْذَمِ

فالفوزُ ليس برفعِ ”"كاسٍ" إنَّما *** الفوزُ "بالرَّيانِ" بابِ الصُّوَّمِ ..

الفوزُ بالرَّيانِ "بابِ" الصُّوَّمِ *** الفوزُ بالرَّيانِ بابِ "الصُّوَّمِ"..


يا للغباءِ الرّمضانيّ

شعر: فؤاد زاديكه

يا للغباءِ على جهالةِ أجذمِ
و مقامةٍ جمعتْ قذارةَ مُسلِمِ

طفحتْ مراجلُ حقدِهِ بحفيظةٍ
برزتْ لتلعنَ ما يخالُ لمجرمِ

فإلى متى يقفُ المشاهدُ ساكتاً
ليرى و يسمعَ ما يُساقُ لأعجمِ

و إلى متى يصفُ الجبانُ خنوعَهُ
و كأنّ فوزَهُ بالخنوعِ، بِمَغنَمِ

خَسئَ المُرَوِّجُ للكريهةِ و الأذى
فلهم كشعب حضارةٍ و تَقَدُّمِ

كَرَمٌ و فضلُهمُ عليكَ مُعَجَّلٌ
و بلا تكرُّمِ علمِهم و تَعَلُّمِ

لَبقيتَ تزحفُ في بطونِ جهالةٍ
و مكثتَ ترضعُ مِنْ محالبِ مُظلِمِ

إنّ الرّياضةَ كالبلاغةِ نعمةٌ
فبها السلامةُ للعقولِ و للفَمِ

و إذا نكرتَ فضائلاً لعطائها
فلكونِكَ الرجلُ الغبيُّ بِمُعْظَمِ

أترى بدينك و ادّعائكَ جاهلاً
سُبُلَ التفوّقِ؟ إنّ عقلَكَ قد عَمِي

إنّ التخلّفَ و الضراوةَ أزهرا
شرّاً تكاثرَ بانتكاسةِ موسِمِ

فصغارُكم حملوا الضغينةَ مثلكم
لبطولةِ الإرهابِ في مَسعى الدَّمِ

تَبّاً لشعرِكِ و الغباءِ و عقدةٍ
جعلتكَ تجهلُ ما يُرادُ لِمَعلَمِ

أهدافُكم إنشاءُ جيلِ تخلُّفٍ
قَذِرٍ،يُعربدُ بالنُكاحِ و صُوَّمِ

هذا المناسبُ شاعراً و ديانةً
خلقتْ متاعبَ للخليقةِ تُؤلِمِ

ردّي عليكَ و إنْ أتى متأخّراً
فأنا لتويَّ قد قرأتُكَ، و اعلمِ

أنّ افتراءَكَ و اجتهادَكَ فاشلٌ
شرفُ البطولةِ لن يكونَ لدرهمِ.

(رمضانُ) يعرفُ ما الوساخةُ و الأذى
فدَعِ المكارمَ، لستَ أهلَ تكرُّمِ.

__________________
fouad.hanna@online.de


التعديل الأخير تم بواسطة fouadzadieke ; 26-01-2015 الساعة 03:58 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:45 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke