Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الثالث

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-07-2008, 06:45 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,182
افتراضي عاتِبيني. شعر: فؤاد زاديكه

عاتِبيني

عاتِبيني بما يُجيزُ العتابُ
دونَ جرحٍ ففي الجراحِ العِقابُ

عاتِبيني في صفاءِ الرّوحِ حتّى
ينقضي وهمي فلا يبقى سرابُ

عاتِبيني و انصفي حالي و فِعلي
ربّما فيها منَ الحبِّ الشرابُ

و انظري ضعفي إذا ما الضعفُ كانَ
منهُ إيقاعٌ بدا فيه اغترابُ

عاتِبيني فالعتابُ الحلوُ فيهِ
ما يُقوّيني و ما فيهِ انتصابُ

حاوِلي لا تغلقي الأبوابَ دوني
في أحاسيسي و ألطافي عِذابُ

كلّما حاولتِ جرحي في اعتداءٍ
يقسو منك القلبُ يزدادُ العذابُ

عاتِبيني كلّما أخطأتُ حبّاً
فيّ إحساسٌ رقيقٌ و اضطرابُ

عاوِني خيراً بأنفاسي و روحي
لا تزيدي الهمَّ فالهمُّ انتحابُ

انشري ما طابَ مِنْ لينِ الكلامِ
غُربتي ليلٌ و أحزاني حِرابُ

تقطعُ الأحلامَ لا تُبقي عليها
عاتِبيني و ليكنْ منكِ اقترابُ

كلّما قرّبتِ من نفسي تَرَيني
واضحاً لا يفصلُ المرأى حِجابُ

في عتابِ الصدقِ إنقاذٌ لخلٍّ
قد يُعاني ناقصاً منهُ النّصابُ.

__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-07-2008, 11:00 AM
الياس زاديكه الياس زاديكه غير متواجد حالياً
Super Moderator
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 14,102
افتراضي

عاتِبيني كلّما أخطأتُ حبّاً
فيّ إحساسٌ رقيقٌ و اضطرابُ
عاوِني خيراً بأنفاسي و روحي
لا تزيدي الهمَّ فالهمُّ انتحابُ

كلمات جميله وصراحه مطلقه في التعبير ودعوة مشجعه فعلا ياأخي المعاتبه شيء جميل وخصوصا بين الأحبه بينما إذا كانت بعيده عن التجريح
قصيدة جميله أستلذيتو جدا بقرائتها ومضمونها ..

سلمت يمناك يالغالي
تقديري ومحبتي
ألياس
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg 3160d10447.jpg‏ (43.3 كيلوبايت, المشاهدات 20)
__________________
www.kissastyle.de

التعديل الأخير تم بواسطة الياس زاديكه ; 04-07-2008 الساعة 11:27 AM
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-07-2008, 12:36 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,182
افتراضي

اقتباس:
عاتِبيني كلّما أخطأتُ حبّاً
فيّ إحساسٌ رقيقٌ و اضطرابُ
عاوِني خيراً بأنفاسي و روحي
لا تزيدي الهمَّ فالهمُّ انتحابُ
كلمات جميله وصراحه مطلقه في التعبير ودعوة مشجعه فعلا ياأخي المعاتبه شيء جميل وخصوصا بين الأحبه بينما إذا كانت بعيده عن التجريح
قصيدة جميله أستلذيتو جدا بقرائتها ومضمونها ..

شكرا لك أخي الياس فالعتاب مظهر من مظاهر المحبة لكن و كما ورد في مضمون النص الشعري و هو أن تكون المعاتبة نابعة من مصداقية و من إخلاص و قد يسهو البشر نتيجة ظروف الحياة و مصاعبها و قد ينحرفون و قد يخطئون لكن أن تصبح لديهم رغبة في تجاوز المحنة أمر جميل فيما يدل الاستمرار في نهج الغلط المستمر على ظاهرة غير صحية. كلنا معرّضون للوقوع في تجارب و أخطاء لكن عندما نفهم لماذا حصل هذا معنا و نحاول تصحيح مسار حياتنا بما يلزم و منعا من تكرار ما حصل يكون فيه بعد نظر و وعي كبير و ثقة بالنفس و قدرة على التحدي. أما أن لا نعير كل الحياة انتباها على غرار المثل الأزخيني (أير اليوم فاست غده) فهذا منتهى الفشل في الحياة. المعاتبة عندما تكون نابعة من المحبة تعمّر و تساهم في التصويب لكن متى كانت معاتبة بقصد التجريح و النيل من سمعة الناس فهي رذيلة و مسلك غير مقبول بل مرفوض بكل المقاييس و المعايير.أشكر لك مرورك الجميل دائما فهو كإشراقة الشمس البهيّة في شتاء مكفهرّ و قاتم السواد دمت بكل محبّة و خير يا أخي.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 07-07-2008, 12:24 PM
SamiraZadieke SamiraZadieke غير متواجد حالياً
Super Moderator
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 8,828
افتراضي

انشري ما طابَ مِنْ لينِ الكلامِ
غُربتي ليلٌ و أحزاني حِرابُ

تقطعُ الأحلامَ لا تُبقي عليها
عاتِبيني و ليكنْ منكِ اقترابُ

كلّما قرّبتِ من نفسي تَرَيني
واضحاً لا يفصلُ المرأى حِجابُ

في عتابِ الصدقِ إنقاذٌ لخلٍّ
قد يُعاني ناقصاً منهُ النّصابُ.
العتلب هو على قدر المحبة فكل إنسان معرض للخطأ
والعتاب هو الذي يصفي القلوب
تسلم ياغالي يا أبونبيل المحب على هذاالتنوع الجميل ,,,
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 08-07-2008, 06:41 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,182
افتراضي

اقتباس:
انشري ما طابَ مِنْ لينِ الكلامِ
غُربتي ليلٌ و أحزاني حِرابُ


تقطعُ الأحلامَ لا تُبقي عليها
عاتِبيني و ليكنْ منكِ اقترابُ


كلّما قرّبتِ من نفسي تَرَيني
واضحاً لا يفصلُ المرأى حِجابُ


في عتابِ الصدقِ إنقاذٌ لخلٍّ

قد يُعاني ناقصاً منهُ النّصابُ.


العتاب هو على قدر المحبة فكل إنسان معرض للخطأ
والعتاب هو الذي يصفي القلوب
تسلم ياغالي يا أبونبيل المحب على هذاالتنوع الجميل ,,,

نعم يا أم نبيل المعاتبة هي نوع من المحبة و لكن ألا تكون جارحة و ألا تكون تتقصّد الإساءة شكرا لك يا أم نبيل.
__________________
fouad.hanna@online.de


التعديل الأخير تم بواسطة SamiraZadieke ; 08-07-2008 الساعة 09:17 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:46 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke