عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 06-02-2011, 01:47 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 37,570
افتراضي ظلمُ الحكّام. شعر: فؤاد زاديكه

طغمةُ الحكّام

لنْ يدومَ الظلمُ, مهما حاولتْ
طغمةُ الحكّامِ, أنْ تستقتلَ.

ثورةٌ تقضي على أحلامها,
هذه الأحلامُ, جاءتْ مَقتَلا

لاعتبارِ الشّعبِ, أو مفهومِهِ,
إنّها استعلتْ, و شاءتْ أولاّ

أنْ تنالَ السّهمَ مِنْ نَهْبٍ لها,
أجهدَ الشّعبَ الضعيفَ المُهْمَلَ.

لن يدومَ الحكمُ مِنْ ظلمٍ لها,
فانتفاضُ الشّعبِ آتٍ مُقْبِلا

طغمةُ الحكّامِ, أبلتْ جيّداً
بانتهاكٍ صارِخٍ, لنْ يُقْبَلَ

أغلقتْ أفواهَ شعبٍ, أرهبتْ
كلَّ مَنْ يسعى نضالاً باسلا

خَوّنتْ مَنْ لا يلبّي أمرَها
أو سياساتٍ لها, أو مأملَا

ضيّقتْ كلَّ المساحاتِ, التي
تجعلُ الآراءَ تبقى الفيصلَ

غرّرتْ بالشّعبِ, فيما روّجتْ
مِنْ دعاياتٍ, و مِمّا جمّلَ

قد أضلّتْ بادّعاءاتٍ لها,
و استمرّتْ في تَعَدٍّ, حُمِّلَ

وِزرهُ الأحرارُ, مِمّنْ بادروا
باعتراضٍ, لم يشاءوا المُهْزِلَ.

ما على الحكّامِ إلاّ واجبٌ,
يقتضي رُشداً, و حُكماً عادلَا.

مَرّتِ الأعوامُ, لا عدلٌ بدا,
فاستُغِلَّ الشّعبُ, حتّى أمحلَ

لن يدومَ الظلمُ, مهما استوحشَتْ,
سوفَ يمضي عاجلاً, أم آجلا.
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg الميزان.jpg‏ (9.2 كيلوبايت, المشاهدات 3)
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس