عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 14-09-2010, 05:30 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 37,571
افتراضي لا جميلٌ و لا سيّدٌ. شعر: فؤاد زاديكه

لا جميلٌ و لا سيّدٌ



أين الجميلُ الحلوُ أينَ السيّدُ


هذا النشازُ المُستَفِزُّ الأبلدُ؟



ليست صفاتُ المرءِ في ما يدّعي


عبدٌ ذليلٌ صاغرٌ مُستَعبَدُ




أسيادُهُ الأغرابُ عن لبنانِهِ


هذا الذي يجري, و هذا المشهدُ.



قد جاء بالتهديدِ ضعفاً ظاهراً


يخشى مِنَ الآتي, و لا يستبعدُ



أن يكتوي بالنارِ. إذ كان الذي


يدري خفايا ما يديرُ الحاقدُ



أبدى خضوعاً مُستغِلاّ منصباً


في ذلّةٍ, و المسعى جهدٌ جاهدُ



يُرضي بهِ أسيادَهُ, ما سيّدٌ


ذاكَ الذي مالاً و جاهاً يعبدُ



هذا النباحُ المُستميتُ المُهتري


لن يوقفَ المقدورَ, يا مَنْ يفردُ



منهُ الجناحَ الملتوي في رحلةٍ


هذي المساعي في هواها تبلدُ.



هَدِّدْ. فقد ألحقتَ بالشّعبِ الأذى


نهجٌ قديمٌ ساقطٌ لا يُحمَدُ



تسعى إلى التشويشِ سعياً يائساً,


لن تحظى بالمأمولِ فيما تنشدُ.



يا أيُّها المغرورُ, اِعلمْ جيّداً


أنّ المصيرَ المُرَّ آتٍ و الغدُ.

__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس