عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 08-06-2022, 03:14 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 42,009
افتراضي الصّمتُ الثّقيلُ شعر/ فؤاد زاديكى


الصّمتُ الثّقيلُ

شعر/ فؤاد زاديكى

صَمتٌ ثقيلٌ على صدري أقاوِمُهُ ... بالخَوفِ حينًا وأحيانًا بِما يَجِبُ
مِنْ كُلِّ مَسعًى لأنّ الفكرَ مُنْشَغِلٌ ... في ما سَيَنْتِجُ عنْ صمتٍ ولا عَجَبُ
لو زادَ خوفي عَنِ المَنسوبِ مُشكِلَةٌ ... لَيسَتْ تُبَشِّرُ في خيرٍ هِيَ السّبَبُ
في ما سَيَلحَقُ بِي مِنْ مُلْتَقَى ضَرَرٍ ... فالصّمتُ يخلقُ إحساسًا بِهِ تَعَبُ
صمتٌ يُؤَزِّمُ أحوالي ويخنقني ... لو شِئتُ أُفصِحُ عنهُ اليومَ تَكتَئِبُ
النُّطقُ يُفْرِجُ عنْ همٍّ ويُبْعِدُهُ ... والصّمتُ يُقلِقُ إحساسي فلا يَثِبُ
مهما أُوَصِّفُ مِنْ ألفاظِ قافِيَةٍ ... ليستْ تُعَبِّرُ عَمَّا فيها يَضْطَرِبُ
بِالصَّمتِ يَمرَضُ كُلُّ الجسمِ يدخلهُ ... شيءٌ غريبٌ وهذا كُلُّهُ كَرَبُ
الصّمتُ يفعلُ مَفعُولًا نتائجُهُ ... مِمَّا تَأكَّدَ غيرَ اليأسِ لا تَهِبُ
الصّمتُ يقتلُ بالإنسانِ نَخوتَهُ ... في مَوكِبِ العزمِ منهُ تَضْعَفُ الرُّكِبُ
صَمتٌ ثَقيلٌ ولكنّ الأذى وَجَعٌ ... في واقِعِ الصّمتِ مَخزونٌ هُوَ اللّهَبُ
كَبتُ العواطِفِ والإحساسِ يخمدُها ... هذا المُؤَثِّرُ في أجوائِهِ سُحُبُ
إنّ الإرادةَ عندَ الحَسمِ مسألةٌ ... حَقِّقْ نَجاحَكَ في نُطقٍ بِهِ الأرَبُ.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس