عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 30-07-2016, 11:07 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 42,009
افتراضي جحودُ الإنسان شعر: فؤاد زاديكه

جحودُ الإنسان

شعر: فؤاد زاديكه

أيّها الإنسانُ يا مَنْ تجحدُ ... في تَبَنّي العنفِ ما لا يُحْمَدُ

لو نشدتَ السّلمَ مِنْ دونِ الأذى ... لاكتسبْتَ الكلَّ, هذا الأحمَدُ

مَنْ يرومُ العنفَ نهجًا مؤذيًا ... فاقدٌ للرّشدِ وغدٌ أمرَدُ.

إنّ مَنْ يُؤذي بعنفٍ غيرَهُ ... ليس بالمعقولِ ربًّا يعبدُ

مَنشأُ العنفِ المُعادي روحَنا ... ذلكَ الشّيطانُ في ما يعقدُ.

ما الذي يجنونَ مِنْ أفعالِهمْ ... في جنونِ الحقدِ, هلْ ما يُسْعِدُ؟

تُخطَفُ الأرواحُ مِنْ أبدانِها ... تُهتَكُ الأعراضُ, هذا المشهَدُ

هلْ مِنَ المعقولِ نبفى هكذا ... دونَ أن نُبدي استياءً يُنشَدُ؟

دونَ أنْ نسعى إلى إيقاظِهمْ ... مِنْ غواياتٍ لهم لا تبرَدُ؟

كلُّ ما مِنْ شأنِهِ يسعى إلى ... مَقتلِ الإنسانِ فَهمٌ مُفْسِدُ.

إنّنا أبناءُ ربٍّ واحدٍ ... أم هُما ربّانِ يا مَنْ تقصدُ؟

حاوِلوا أن تستعيدوا وعيَكمْ ... إنّ ربَّ النّاسِ ربٌّ واحِدُ

ما لكمْ فيهِ نصيبٌ فاقَ ما ... عندنا منهُ و هذا المَقصَدُ.

قَتْلُ مَنْ لا يَرتضي أفكارَكمْ ... فِعْلُ إجرامٍ, رُؤاهُ الأسودُ.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس