عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 09-05-2010, 03:27 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 37,570
افتراضي تنوّع عطاء الحياة. شعر: فؤاد زاديكه

تنوّع عطاء الحياة



سبُلُ الحياةِ مرارةٌ و شقاءُ,


و بها السعادةُ لحظةً, و هناءُ.



سُبُلٌ تنوّعتِ المظاهرُ و الرؤى


فعلى جميعِ فصولِها الرّقباءُ.



تلدُ الحياةُ نعيمَها و جحيمَها


و على الجميعِ نهايةٌ و فناءُ.



نِعَمُ الحياةِ تشدّنا بلذيذِها,


و نصيرُ نطمعُ كي يدومَ بقاءُ.



و متى تعثّرتِ الأمورُ بحكمِها


و جرتْ بوَقعِها قسوةٌ و مَضاءُ



فأطلّ حزنُها مِنْ نوافذَ عِدّةٍ


جلبَ العواصفَ, فاستبدّ بلاءُ



تَقفُ المشاعرُ حَيرةً و توجّعاً


فيصيرُ يندبُ بالعويلِ نداءُ



فلمَ التذمّرُ و العويلُ متى اكتوتْ


مُهَجٌ فتصدرُ لوعةٌ و رثاءُ؟



و علامَ يغمرُنا السّرورُ متى أتتْ


فُرصٌ تُبشّرُ بالرجاءِ, تُشاءُ؟



سُبُلُ الحياةِ غزيرةٌ بعطائها,


و بها التنوّعُ صيفُها و شتاءُ



فدَعِ التذمّرَ جانباً, متقبّلاً


بعطاءِ حبّها, لا يكونُ رثاءُ.
__________________
fouad.hanna@online.de


التعديل الأخير تم بواسطة fouadzadieke ; 10-05-2010 الساعة 06:35 PM
رد مع اقتباس