عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 14-09-2013, 04:18 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 37,566
افتراضي إعشَقِ الأنثى!شعر: فؤاد زاديكه

إعشَقِ الأنثى!

العشقُ يخلقُ إبداعاً و يحترقُ
مِنْ غفوةِ الصّمتِ بالإحساسِ ينطلقُ

من خافَ عشقَهُ, أخفى منهُ موهبةً
اِزدادَ حزنُهُ و الأوجاعُ تخترقُ

لا تخشَ عشقَكَ أعْلِنْ شأنَ هيبَتِهِ
فالعشقُ أصدقُ تعبيرٍ و مُنطلَقُ

للبَوحِ يُعْلِنُ ما في البَوحِ مِنْ شَجَنٍ
غَرِّدُ بعشقِكَ و الأنثى لهُ الأُفُقُ

في كلّ همسٍ لها وزنٌ و قافيةٌ
في كلِّ بَوحٍ يغنّي سحرَها الألقُ

غَمُّ الغمامِ على أيّامِنا انفرشتْ
منهُ الغمائمُ و الغيماتُ و القلقُ

العشقُ يخلقُ في أحوالِنا فرحاً
فانزَعْ قديمَها و اعتِقْ مثلما عتَقوا

إنّ الأنوثةَ في إشراقِ بسمتِها
تُحيي بنفسِنا إحساساً فيأتَلِقُ

(هاءٌ) باسمِها هلّ البدرُ يرغبُها
حتّى يعاودَ في إقبالهِ الشّفقُ

تحنو بعطفِها إنْ لامستَ في غزلٍ
منها المفاتنَ فالآهاتُ تنطلقُ

في رنّةِ العودِ و الأوتارُ رغبُها
و العزفُ ينزفُ إحساساً و يندلقُ

كالعطرِ يرسمُ أشكالاً لرقّتها
لا بدّ تظهَرُ من أسحارِها الطُرُقُ

عشقُ الأنوثةِ إحياءٌ لثورتِنا
فاشْعُرْ بسحرِها حتّى يشهدَ الفلقُ.


الصور المرفقة
نوع الملف: jpg images.jpg‏ (4.5 كيلوبايت, المشاهدات 2)
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس