عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 03-05-2015, 09:58 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,959
افتراضي تحريفُ الحقّ شعر: فؤاد زاديكه

تحريفُ الحقّ

شعر: فؤاد زاديكه

إقرؤوا الإسلامَ حتّى تعرِفوا
كمْ مِنَ الإرهابِ يحوي المُصحَفُ

إقرؤوا أفكارَهُ, و استخلصوا
منْ معانيها أموراً تُؤسِفُ

فالنبيُّ اليعربيُّ " الماجدُ"
أزهقَ الأرواحَ عَصفاً يزحفُ

مارسَ الإجرامَ في أشكالِهِ
لسنا في قولٍ لسرٍّ نكشفُ

إنّهُ التاريخُ في أحداثِهِ
قد روى هذا, و مهما لفلفوا

مِنْ دواعي الجرمِ أو مِنْ وَقعِهِ
منطقُ التاريخِ هذا المُنصِفُ

قد أقرَّ الفعلَ في إثباتِهِ
و المساعي ما ادّعتْ لا تُسعِفُ

كم تعدّى غازياً في غارةٍ
سيفُهُ البتّارُ حُكماً يشرفُ

كالعصاباتِ التي تسطو بلا
رادعٍ حيثُ الضميرُ الناشِفُ

ينتهي عهدٌ و يأتي بعدَهُ
ذلكَ العهدُ الذي يستنزِفُ

كلَّ ما في الكونِ مِنْ خيرٍ و ما
في حياةِ الناسِ, أمناً يقصفُ

ها هُوَ القرآنُ نبراسُ الأذى
و انعدامُ الحقِّ هذا المُشرِفُ

قد تبنّى الكُرهَ نهجاً واجِباً.
منطقُ التكفيرِ أمرٌ مُكلِفُ

(داعشُ) استوحى هوى دستورِهِ
مِنْ رؤى القرآنِ. هذا المؤسفُ

إنْ نكرتُم أو تنكّرتم لذا
فاعلموا صَعبٌ لديكمْ موقفُ

إنّكم أنتم بهذا المُرتجى
كالذينَ الحقَّ جاؤوا حرّفوا.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس