Forum of Fouad Zadieke

Forum of Fouad Zadieke (http://www.fouadzadieke.de/vBulletin/index.php)
-   * مثبت خاص بأشعار فؤاد زاديكه القسم السادس (http://www.fouadzadieke.de/vBulletin/forumdisplay.php?f=295)
-   -   عواصفُ العواطف. شعر: فؤاد زاديكه (http://www.fouadzadieke.de/vBulletin/showthread.php?t=26520)

fouadzadieke 19-09-2010 07:51 PM

عواصفُ العواطف. شعر: فؤاد زاديكه
 
عواصفُ العواطف



عِشْ في حياتِكَ ثابتاً و مناضلا,


و لأجلِ مبدئكَ الصّحيحِ مُقاتلا



فإذا المذلّةُ أسكرتْكَ كؤوسُها,


و حنيتَ رأسَكَ خائفاً متوسّلا



سترى المصائبَ لا تكفُّ حماقةَ,


و ترى النوائبَ قد أتتكَ جحافلَ



و مِنَ المؤكّدِ أنّ حقَّكَ ضائعٌ


تَردُ المشاربَ و المواردَ نافلَا.



فلِذا التصرّفُ قد أقرّهُ فهمُكَ,


فَعِشِ المواقفَ و المصاعبَ عاقلا.



صَلَفُ المشاعرِ, إنْ تملّكهُ الهوى


حِمماً تُفَجِّرُ طائشاً و مماثلا



فمصيرُ حقِّكَ قد يبدّدُهُ الهوى,


لتظلَّ تخضع للمهانةِ غافِلا.



خلقَ الإلهُ عقولَنا, لتقودَنا,


و تنيرَ دربَنا كي نواكبَ آمِلا



تَثِبُ الشّعوبُ متى تحرّرَ عقلُها


لتحقّقَ الأملَ المُرادَ مؤمّلا



و متى تمَلّكها الجموحُ, فإنّها


ستظلُّ, تخسرُ موقفاً و معاقلَ.



حِكَمُ الشّعوبِ تمثّلتْ بشواهدَ


تركتْ نتائجَ كي تظلَّ مشاعِلَ.



فَلِمَ العواطفُ كالعواصفِ عصفُها,


لتصبَّ مِنْ ألمِ البلادةِ وابِلا؟



فلنا مبادئُنا, و يَلزمُ صَونُها,


و علينا أنْ نَهِبَ النضالَ قوافلَ



بتعقّلٍ يَزِنُ المواقفَ واعياً,


و تصرُّفٍ حَسَنٍ, يُوَفِّرُ طائلا.


الساعة الآن 03:21 AM.

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke