Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الأول

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 28-03-2016, 09:33 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,189
افتراضي يا جموعَ المسلمين شعر: فؤاد زاديكه

يا جموعَ المسلمين


شعر: فؤاد زاديكه

يا ضلالَ الغافلينْ
يا مساعي الجاهلينْ
يا نوايا الحاقدينْ
يا جموعَ المُسلمينْ.
***
أُعلِنَتْ أسرارُكم
فُخِّخَتْ أفكارُكم
هزّنا إعصارُكم
قُبِّحَتْ أعذارُكم.
***
ما أجَدْتُم صَنعةً
لم تنالوا رِفعةً
ما ذرفتُم دمعةً
حينَ غِرتُمْ دَفعةً.
***
راجعوا تاريخَكم
و انظروا تَفريخَكم
مُنتِجًا بَطّيخَكم
مُوجِبًا توبيخَكم.
***
كم سعيتُم غارةً
كم غزوتم دارةً
و انتهكتُم جارةً
و احتللتم حارةً.
***
حاوِلوا أنْ تعلموا
أنْ تَعُوا, تَسْتَلْهِموا
ما دعاهُ المَعلَمُ
"إِسلَموا كي تَسلَموا".
***
دينُكمْ إرهابُكمْ
حقدُكمْ آدابُكمْ
قالها كُتّابُكمْ
إنّهم أنسابُكمْ.
***
جاهَروا بالمُبتغى
كم صحابيٌّ بغى
و النبيُّ البَبّغا
صالَ في ساحِ الوغى.
***
رافِعًا راياتِهِ
مُكْثِرًا زيجاتِهِ
ناكحًا خالاتِهِ[1]
مُتْبِعًا شهْواتِهِ.

[1] - إثبات أن رسول الإسلام قد مارس الاستنكاح مع خالته خولة؟
هل “خولة السلمية” عند أحمد هي نفسها “خولة” عند البخاري؟ سؤال غبي عادةً ما يحتجّ به الجهلة من سفهاء المسلمين، نقول للمشككين أن كتاب “فتح الباري في شرح صحيح البخاري” يخبرنا بدون أدنى شك ما يلي: {قوله (بنت حكيم) أي ابن أمية بن حارثة بن الأوقص السلمية…}. أي أن خولة بنت حكيم هي نفسها خولة بنت حكيم السلمية بالرغم من أن البخاري لم يذكر “السلمية” صراحة في متن حديثه.
مرجع آخر يؤكد ما ذهبنا إليه وهو كتاب “الإصابة” لابن حجر والذي يُعنى بأنساب صحابة محمد من الرجال والنساء، يخبرنا هذا المرجع الإسلامي الهام بشكل واضح ومباشر أن خولة بنت حكيم السلمية التي سألت محمداً عن الاحتلام وورد ذكرها في مسند أحمد، هي نفسها خولة بنت حكيم التي وهبت نفسها لمحمد مثلما ذكر البخاري في صحيحه.
يقول ابن حجر في تبيان نسب خولة: {خولة بنت حكيم بن أمية بن حارثة بن الأوقص بن مرة بن هلال بن فالج بن ذكوان بن ثعلبة بن بهثة بن سليم السلمية امرأة عثمان بن مظعون يقال كنيتها أم شريك ويقال لها خويلة بالتصغير قاله أبو عمر قال وكانت صالحة فاضلة روت عن النبي صلعم روى عنها سعد بن أبي وقاص وسعيد بن المسيب(هو نفسه صاحب الحديث في مسند أحمد) وبشر بن سعيد وعروة وأرسل عنها عمر بن عبد العزيز فأخرج الحميدي في مسنده عن عمر بن عبد العزيز زعمت المرأة الصالحة خولة بنت حكيم امرأة عثمان بن مظعون فذكر حديثا وأخرج السراج في تاريخه من طريق حجاج بن أرطاة عن الربيع بن مالك عن خولة بنت حكيم امرأة عثمان بن مظعون وقال هشام بن عروة عن أبيه (هو نفسه صاحب الحديث في صحيح البخاري) كانت خولة بنت حكيم من اللاتي وهبن أنفسهن للنبي صلعم علقه البخاري ووصله أبو نعيم من طريق أبي سعيد مولى بني هشام عن أبيه عن عائشة وأخرجه الطبراني من طريق يعقوب عن محمد عن هشام عن أبيه عن خولة بنت حكيم أنها كانت من اللاتي وهبن أنفسهن لرسول الله صلعم قال أبو عمر هي التي قالت لرسول الله صلعم يا رسول الله إن فتح الله عليك الطائف فأعطني حلى بادية بنت غيلان أبي سلامة أو حلى الفارعة بنت عقيل وكانت من أحلى نساء ثقيف فقال وإن كان لم يؤذن لي في ثقيف يا خويلة فذكرت ذلك لعمر فقال يا رسول الله أما أذن لك في ثقيف قال لا وأخرج بن مندة من طريق الزهري كانت عائشة تحدث أن خولة بنت حكيم زوج عثمان بن مظعون دخلت عليها وهي بذة الهيئة فقالت إن عثمان لا يريد النساء الحديث هذه رواية أبي اليمان عن شعيب ووصله غيره عن الزهري عن عروة عن عائشة ولا يثبت ولكن أخرجه أحمد من طريق بن إسحاق عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت دخلت علي خويلة بنت حكيم بن أمية بن حارثة بن الأوقص السلمية فقال النبي صلعم ما أبذ هيئة خويلة فقلت امرأة لا زوج لها تصوم النهار وتقوم الليل فهي طمرور لا زوج لها الحديث في إنكاره على عثمان ولخولة امرأة عثمان بن مظعون ذكر في ترجمة قدامة بن مظعون وقال هشام بن الكلبي كانت ممن وهبت نفسها للنبي صلعم وكان عثمان بن مظعون مات عنها}.
المرجع: الإصابة، الإصدار 1.03 لابن حجر، الجزء السابع، [كتاب النساء] حرف الخاء المعجمة [ص:597]. القسم الأول [من ذُكِرَ لها صحبة، وبيان ذلك]. رقم 11113 [ص:621].


__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:15 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke