Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الثاني

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-02-2015, 08:09 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,929
افتراضي حاضر المسلمين كماضيهم شعر: فؤاد زاديكه

حاضر المسلمين كماضيهم

شعر: فؤاد زاديكه

أمانيكم و أحلامٌ و أنتمْ
على مهوى نفاقٍ غيرِ خافي

إذا أنتم قرأتمْ و اطّلعتُمْ
على ماضٍ لكمْ, فالشّرحُ وافي

جواري و السبايا و السراري
غوانٍ عارياتٌ باصطفافِ

إلهُ الجنسِ معبودٌ لديكمْ
نكاحٌ فاقَ تدبيجَ القوافي

و هذا الإرثُ و الموروثُ باقٍ
شذوذٌ مُستَحَبٌّ في قِطافِ

أجلْ باقٍ و باقٍ, لم يُفارِقْ
فتاواكمْ بصرفِ الانصرافِ.

تُجيدونَ التخفّي خلفَ زَعمٍ
و هذا الزعمُ ما فيكم يُنافي

فما فيكُم, كماضيكم مريبٌ
نفاقٌ ما بهِ أمنٌ و صافي

رسولُ المسلمينَ اختطَّ هذا
سبيلاً, عند لفٍّ و التفافِ

فقد أغراهُ عشقُ الجنسِ حتّى
أتى ستّينَ أنثى باحترافِ

و هذا ثابتٌ, لا شكَّ فيهِ
كما يرويهِ أصحابُ (العَوافي1)

مِنَ الكُتّابِ, و التاريخُ يحكي
فتوحاتٍ لهُ في الانحرافِ

أنا لا أدّعي قولاً كَذوباً
يُجافي الحقَّ, بل بعض اعترافِ

بما المَحكيُّ و المَرويُّ عنهُ
كثيرٌ جاءَ في بطنِ الصّحافِ.

يظلُّ الجنسُ في الإسلامِ شُغلاً
و بعدَ الموتِ أيضاً, ما بِكافي

ففي جنّاتِكم حُورٌ و عِينٌ
و غلمانٌ لوِطءٍ و انعطافِ

أقامَ اللهُ للإسلامِ داراً
لفِعلِ الفُحْشِ, هل بالقولِ جافي؟

فحولٌ إنّما أنتم بهذا
لكم بالنكحِ تقويمُ الثّقافِ.

1- كتبة تاريخ المسلمين
__________________
fouad.hanna@online.de


التعديل الأخير تم بواسطة fouadzadieke ; 07-02-2015 الساعة 10:18 AM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:09 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke