Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الثاني

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 15-06-2016, 10:38 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,182
افتراضي يا أخي شعر: فؤاد زاديكه

يا أخي

شعر: فؤاد زاديكه

أخي واللهِ ما حملَ الفؤادُ
سوى الأوجاعِ تشتعلُ اشتغالا

منحتُ الحبَّ مَنْ خلفوا وعودًا
و كان الغدرُ مُجتَرِحًا فِعالا

حملتُ الودَّ مقتدرًا صبورًا
لأنّ الودَّ مَنْ صنعَ الرّجالَ

منحتُ صاحبي فُرَصًا, فضاعتْ
و لم تُثْمِرْ, بلِ ارتدّتْ وبالا

لماذا النّاسُ يُفزِعا انفتاحٌ
ليبقى الشكُّ يختلِقُ الظلالَ؟

سئمنا لهجةَ التكفيرِ, صِرنا
عبيدَ الخوفِ ننزلقُ انحلالا

علينا اليومَ أن نبني عقولًا
لأنّ العصرَ يحتاجُ الرّجالَ

فهذا الوضعُ مردودٌ علينا
بسوءٍ جرَّ أعباءًا ثِقالا

دفعنا عبرَ أجيالٍ كثيرًا
و عانينا انتهاكًا و احتلالا

و ما زلنا على هذا التردّي
نعاني فُرقةً, نسعى اقتتالا

إذا كان الإلهُ الحقُّ حُبًّا
و سلمًا كيف نستهوي القتالَ؟

لماذا الحقدُ يغلي في نفوس]
ترى الإرهابَ مفروضًا حلالا؟

أخي واللهِ هزَّ الحزنُ قلبي
لِما يجري, فقد أضحى مُحالا

دماءٌ لم تزلْ تجري و قتلٌ
و تفجيرٌ على عنفٍ تعالى

لهذا الصمتُ ما عاد احتمالًا
لأنّ العنفَ قد سادَ المجالَ

تهاوى الأمنُ و السّلمُ امتثالًا
لأمرِ العنفِ, أصبحنا ثُكالى

أخي إنّي أعاني من عذابٍ
كأنّ العقلَ مَلبوسٌ نِعالا

سيولُ الحقدِ ما زالت تُغطّي
جمالَ الكونِ, لا ترضى الجمالَ.
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg index.jpg‏ (8.0 كيلوبايت, المشاهدات 1)
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:22 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke