Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الثاني

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-01-2014, 03:06 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,107
افتراضي حياءُ (يَعْرُب). شعر: فؤاد زاديكه

حياءُ (يَعْرُب)

سقطَ الحياءُ بِوَجهِهِ و بِعُرْفِهِ
و هوى ينازعُ في تَمَرُّغِ نَزْفِهِ

شَهِدَ الجميعُ سقوطَ خِزيِهِ واضِحاً
فَهَلِ البواعثُ أسلَمَتْهُ لِحَتفِهِ؟

صنعَ المواقفَ كي تمَجِّدَ زِيفَهُ
و رأى التذبذبَ في نَذالةِ زيفِهِ

ظهرتْ قبائحُ ما تهالكَ ساعياً
ليقودَ حملَةَ طيشِها بِتَوافِهِ

كُشِفَ القناعُ و ما تردّدَ مِنْ هوىً
جمعَ النوافلَ تحتَ قُبَّةِ سَقفِهِ

صَفَعَتْ مكانتهُ المُريبةَ خيبةٌ
يا ليتها احتفلتْ بمولِدِ حَتفِهِ

كَذِبٌ تَهَتَّكِ عِرضُهُ و كأنَّ لا
سببٌ يُحِرِّكُ مِنْ مشاعِرِ سُخْفِهِ

أممٌ تواكبُ عصرَها بتطلُّعٍ
عَجِزَ الكلامُ عنِ استضافةِ وَصْفِهِ

و تظلُّ أمّةُ يَعْرُبٍ بتخلّفٍ
و جهالةِ الوجعِ المُقيمِ بِوَقفِهِ

لكأنّهُ القدرُ المحيطُ بأمّةٍ
تركتْ حياءَها لا ترومُ بعَزْفِهِ

حملتْ شموخَها بين أرجلِها عسى
يَرِدُ الحضارةَ فَحلُها بوقوفِهِ

شَرَفُ الرجولةِ في تَكاثُرِ شارِبٍ
و تقدُّمُ العربِ استنارَ بحَرْفِهِ

تركوا المكارمَ و العلومَ و رِفعةً
و تَصَدَّروا الفشلَ المُريعَ بجَوفِهِ

فحياءُ يَعرُبَ بالتخاذُلِ ساقِطٌ
و لذا فشاربُهُ استُبيحَ بِنَتْفِهِ

يتكلّفُ الشّرفَ الوضيعَ لجهلِهِ
سقطَ الحياءُ بكُلِّهِ و بنصفِهِ

شرفُ الحياءِ بلا حياةِ حيائهِ
قد غضَّ مِنْ خجلٍِ بباهتِ طَرْفِهِ.


__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:46 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke