Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الثاني

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 17-04-2015, 02:39 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,144
افتراضي ما دواعي الانتقام؟ شعر: فؤاد زاديكه

ما دواعي الانتقام؟

شعر: فؤاد زاديكه






أيُّ داعٍ يقتضي حُكمَ القضاءِ
و الضحايا مثل غيثٍ في الفضاءِ؟

كلُّ طابورٍ مِنَ الأحياءِ يمضي
وِفقَ ما تقضي قوانينُ الغباءِ

نحوَ إعدامٍ غبيٍّ بربريٍّ
ينتهي بالؤادِ في عُمقِ الفناءِ

بعدما عانى و قاسى مِنْ بلاءٍ
ظالمٍ ما جاءَ إلاّ بالسّخاءِ

ناسِخاً مُسْتَنْسِخاً أشكالَ قُبحٍ
و اقتصاصٍ و انتقامٍ باعتداءِ

ما هُوَ الدّاعي لأمرِ القَتْلِ هذا
أيُّها المخلوقُ مِنْ قلبِ الصّداءِ؟

أيُّ عقلٍ أيُّ قلبٍ أيُّ حِسٍّ
أيُّ ربٍّ أو ضميرٍ في نِداءِ؟

أجهشتْ أرواحُهم لا عيبَ فيها
بالنّحيبِ المُرِّ في دربِ البُكاءِ

و اعتلتْ عرشاً نديّاً مِنْ بهاءٍ
لا ترى مِنْ حَولِها غيرَ الصّفاءِ

أيُّ تبريرٍ لهذا العنفِ يأتي
حُجّةً تقضي بهذا الادّعاءِ؟

لَوثةُ التكفيرِ عاثتْ في عقولٍ
عشّشتْ حقداً بهذا الانتماءِ

و النفوسُ استوحشتْ تشفي صدوراً
بالقراراتِ التي عاشتْ بِداءِ

يجعلُ الإنسانَ حَيْوَاناً بليداً
نبعُهُ قد جَفَّ مِنْ ماءِ العطاءِ

يزدري ما شاءَ مِنْ أقداسِ خَلْقٍ
يدَّعي حقّاً و لكنْ بالهُراءِ

عدلُهُ قتلٌ و فكرٌ عنصريٌّ
ليس في دنياهُ شيءٌ مِنْ رجاءِ

أمطرتْ ألفاظُهُ شتماً و سَبّاً
و امتطتْ أفعالُهُ ظهرَ الجفاءِ.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:38 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke