عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 24-02-2015, 12:31 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,188
افتراضي يا بسمةَ الرّوح شعر: فؤاد زاديكه

يا بسمةَ الرّوح

شعر: فؤاد زاديكه



يا ربّةَ الشّعرِ هلْ للبحرِ مُتّسَعُ
أم للحروفِ مدى وافٍ و مُجتمَعُ

حتّى تُزيِّنَ أهداباً بنظرتِهَا
يحنو رقيقُها مُختالاً و يمتنعُ؟

يا لفتةَ السّحرِ شاء الفجرُ يمنحُها
لونَ الشّروقِ على الإيماءِ يرتفعُ

يا بسمةَ الرّوحِ في استيداعِ هالتِها
أضفتْ بهاءَها غَنْجاً صاغهُ الورَعُ

يا هدأةَ الليلِ باسترخائها ملكتْ
قلبَ الحروفِ فتاهَ العشقُ و الولَعُ

كأسُ اشتهائكِ أبدى رغبةً جمعتْ
شوقَ المراشفِ حين الرّيقُ يندفعُ

هل مِنْ حواجزَ قد حالتْ لتمنعني
مِنْ شُربِ ثغرِكِ كأسًا شهدُهُ المِتَعُ؟

إنّي افتقدتُكِ أزماناً لِيَجْمَعَنا
نظمٌ يُهَدْهِدُ إحساسي و يَبتدعُ

ما في عوالمَ إيقاعٍ يلُفُّ بهِ
وزناً يلائمُ أحوالي فلا يَدَعُ

مِنْ أمرِ وحيهِ إلهاماً على طَرَفٍ
إلاّ و يخطرُ ملهوفٌ و مُقتَنِعُ

يا بَصمةَ العشقِ ما استوحيتُ أغنيةً
إلاّ لتسكنَ في عينيكِ، تتّسعُ

للهِ درّهُ مِنْ حُسنٍ يُغالبُني
عشقاً فيغلبُ إحساسي و لا يَقعُ

كم بالمشاعرِ مِنْ غمرٍ يفيضُ بها
مَيلاً، فيَسْحَرُ أبياتي بما يَضَعُ

في روعةِ النَّظمِ من روحٍ تُوَاكِبُهُ
يا نشوةَ الرّوحِ، قلبي اصطادهُ الوجعُ.
__________________
fouad.hanna@online.de


التعديل الأخير تم بواسطة fouadzadieke ; 28-06-2022 الساعة 11:02 AM
رد مع اقتباس