عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 22-12-2020, 10:01 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 37,520
افتراضي الحُزْنُ حَرْفِي شعر/ فؤاد زاديكى

الحُزْنُ حَرْفِي





شعر/ فؤاد زاديكى




بمناسبة مرور عشرين عامًا على انتقال المرحوم أخي جوزيف زاديكى إلى الأخدار السماوية. بعد معاناةٍ من مرض خبيث لم يُمهله طويلًا لروحه الرحمة, لقد كان إنسانًا طيّبًا و جميل الروح و الفكر, عُرف عنه ذكاؤه المتوقّد و تفوّقه الدراسي بين أقرانه و زملائه في جميع المواد الدرسيّة. في الصورة الثانية واحدة من مبارياتنا الشطرنجيّة الكثيرة و كانت له الغلبة و الفوز على الأغلب.



عِشرونَ عامًا مَضَتْ و الحُزْنُ ما فَتِرَا ... عِشرونَ عامًا أرى الإحساسَ مُنْصَهِرَا

قد كُنتَ نِصْفِي و صارَ النِّصْفُ مُرْتَحِلًا ... عنّي سريعًا و نِصفي غُصْنُهُ انْكَسَرَا

أرداكَ داءٌ خَبيثٌ ظلَّ مُقْتَحِمًا ... منكَ الشّبابَ أذىً, فاحتلَّ و انْتَشَرَا

عانَيْتَ منهُ كثيرًا, شئتَ تَقْهَرُهُ ... لكنَّ جهدَكَ في إصرارِهِ دُحِرَا

فالدّاءُ ألقى على عينيكَ عَتْمَتَهُ ... غابَ الضِّياءُ رُوَيدًا صارَ مُنْحَسِرَا

ما زالَ وضعٌ على ما كانَ في خَلَدِي ... أبقى رُسُومًا لهُ تَسْتَجْمِعُ الصُّوَرَا

أرثيكَ شِعْرًا و قلبُ الشِّعرِ مُنْكَسِرٌ ... و النَّبضُ يخفقُ بالأحزانِ مُنْفَجِرَا

الحُزْنُ حرفي فآلامي قدِ انْحَفَرَتْ ... بينَ المَسَامِ و في قلبٍ إِذِ انْفَطَرَا

اليومَ أبكي كما بالأمسِ مُفْتَقِدًا ... أُسًّا لِروحي. أُحِسُّ الخوفَ و الخطَرَا

نَمْ نَوْمَ طِفْلٍ بريءٍ يا أخي فَأنا ... أرنو لِيومٍ يكونُ الوقتَ و السَّفَرَا.


__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس