عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 15-10-2015, 08:52 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 37,526
افتراضي المخاضُ العسير شعر: فؤاد زاديكه

المخاضُ العسير

شعر: فؤاد زاديكه

يأخذُ التفكيرُ منّي
حَيّزاً جِدُّ كبيرْ

عندَ إمعاني بوضعٍ
فيهِ إنذارٌ خطيرْ.

منطقٌ يجري, يسودُ
في غباءٍ مُستَطيرْ

وِجهةُ الأحداثِ فيها
مُعطياتٌ تستديرْ.

وجهُها حيناً ضَحوكٌ
مثلَ أحلامِ الصّغيرْ

ثمّ أحياناً بوجهٍ
قاتِمِ المهوى حقيرْ.

حائرٌ كيفَ التعاطي
مُمْكِنٌ, كيما تديرْ

شأنَكَ المُبدي ذهولاً
و انحساراً في قَصيرْ

يعجزُ التفكيرُ فعلاً
حينَ إحساسُ الأسيرْ

ضاربٌ في عمقِ ذاتٍ
ينحني منهُ الشّعورْ.

هذه الدّنيا سرابٌ
مثل أوهامٍ تسيرْ

في مطبّاتِ انحرافٍ
و انعراجاتِ الأثيرْ

و احتمالاتِ انفجارٍ
كلَّ آنٍ يا صغيرْ.

كُنْ على علمٍ بصيرٍ
و اقصدِ الرّبَّ القديرْ

لا تَقُلْ دربي عسيرٌ
غامِضٌ منهُ المصيرْ

عندما الإنسانُ يسعى
جاهداً, حيَّ الضميرْ

واثقاً مِنْ كلِّ خَطوٍ
هادئاً, ليسَ يفورْ

مُستَعِدّاً بانتباهٍ
لاعتباراتٍ, صَبورْ

سوفَ لن يبقى امتعاضٌ,
لا احتقانٌ في الصّدورْ

سوف لنْ يأتي انتكاسٌ
أو مُعيقٌ للسّرورْ.

طالما الإنسانُ حُرٌّ,
بالأماني المُستَنيرْ

ليس مِنْ خوفٍ عليهِ
كلُّ إنجازٍ كبيرْ

جاءَ مِنْ مسعى مَخاضٍ
- غيرَ مَحسودٍ – عسيرْ.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس