عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 23-02-2022, 06:09 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 42,016
افتراضي هُمُومُ الدَّهرِ شعر: فؤاد زاديكى


هُمُومُ الدَّهرِ

شعر: فؤاد زاديكى

أضاءَ الكونُ يَحلُو بِالضِّيَاءِ ... وروحُ الشّمسِ في أبْهَى سَنَاءِ
جَمالٌ فاقَ حدَّ الوصفِ حتّى ... تَجلّى في تَباشيرِ العَطَاءِ
كَسَا دُنيا غُيومٍ سابحاتٍ ... بِمَدِّ البحرِ مِنْ هذا الفَضَاءِ
فكانتْ حُلّةً زانتْ بَهَاءً ... وكمْ تَحلو مَعَايِيْرُ البَهَاءِ
تُضِيءُ الكونَ كي تُضْفِي جلالًا ... مِنَ الإسعادِ بُعْدًا عَنْ شَقَاءِ
فَحَالُ اليأسِ في دُنيا هُمُومٍ ... تَخَطَّى حَدَّ مدٍّ و اسْتِوَاءِ
عَلامَ النّفسُ لا تَلقَى هناءً؟ ... فَهلْ ما عادَ شيءٌ مِنْ هَنَاءِ؟
هُمومٌ أقلعتْ في بحرِ بؤسٍ ... سَفِينًا قَصْدَ بَحْثٍ عَنْ رَجَاءِ
كثيرٌ حُزنُنَا والدّهرُ قاسٍ ... بِأحكامٍ عَلينَا والبَلَاءِ
لِأنَّا في خِضَمِّ البحرِ صِرْنا ... وصارَ الأمرُ قَيْدَ الاعْتِدَاءِ
هِيَ الحيتانُ في بحرٍ ولكنْ ... لنا حِيتَانُنَا دونَ ارْتِوَاءِ
حياةُ النّاسِ في أقسى ظُروفٍ ... مِنَ القَهرِ, الذي يأتي بِدَاءِ
لَنَا شيءٌ قليلٌ مِنْ رَجَاءٍ ... فَهَلْ فيهِ كَثِيرٌ مِنْ عَزَاءِ؟
عَزَاءٌ يجعلُ الإحساسَ يَنْأى ... قليلًا عَنْ مَطَبَّاتِ العَنَاءِ
جَميلٌ أنْ تُحِسَّ الرُّوحُ فِيْنَا ... ولو حِيْنًا بِإنْشَادِ الغِنَاءِ.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس