عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 11-07-2018, 03:47 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,960
افتراضي يا إلهي شعر/ فؤاد زاديكى


يا إلهي




شعر/ فؤاد زاديكى


أرِ الانسانَ وجهَكَ يا إلهي ... لقد أعشى بجهلٍ تمامِ

يظنُّ وجودَ خالقِهِ هُراءً ... عَنِ الأسبابِ يبحثُ في تَعامِي

ويغرقُ في متاهاتِ افتراقٍ ... فلم يبلغْ مواكبةَ الوئامِ

يقولُ وجودُهُ ابتدأ انطلاقًا ... مِنَ العدَمِ المُفَجَّرِ بارتطامِ

يُشكِّكُ في حقائقَ ليس تخفى ... وهذا الكونُ يسلكُ بانتظامِ

وجودُ الموتِ يُذهِبُ كلَّ شكٍّ ... يُقيلُ الرّوحَ, يفتكُ بالعظامِ

وكلُّ خليّةٍ نطقتْ بقولٍ ... يقولُ اللهُ ربُّنا في دَوامِ.

أرِ المغرورَ فعلَكَ يا إلهي ... فمنهُ الفكرُ أغرقَ في سِقامِ

وجودُكَ ثابتٌ وبنا عقولٌ ... تُحَدِّثُ عن صنيعِكَ باحترامِ

إذا الأديانُ أفسدها سلوكٌ ... مِنَ الأشخاصِ يطمعُ بالحرامِ

فذلكَ ليس يحجبُ نورَ حقٍّ ... وما التشكيكُ يُفلحُ بالكلامِ

نظامُ الكونِ يُبصرُهُ حكيمٌ ... فليسَ يتوهُ في وَسَطِ الزِّحامِ

تؤكّدُ كلُّ واقعةٍ بكونٍ ... بأنّكَ خالقٌ ملكُ السّلامِ

وأنّكَ في صفائكَ باقتدارٍ ... بكلِّ محبّةٍ كأبٍ تُحامِي

عَنِ الأبناءِ يدفعُكَ اهتمامٌ ... بِلا عتَبٍ عليهمُ أو مَلامِ.

أرِ الانسانَ فعلَكَ في حياةٍ ...لكي يَعيَ الصّفاءَ بِلا غَمامِ

فجهلُهُ يَسْتَخِفُّ بكلِّ فعلٍ ... أتيتَ صنيعَهُ وعلى اتّهامِ.
__________________
fouad.hanna@online.de


التعديل الأخير تم بواسطة fouadzadieke ; 14-07-2018 الساعة 09:08 AM
رد مع اقتباس