عرض مشاركة واحدة
  #3  
قديم 20-06-2014, 01:45 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 37,526
افتراضي

ملفونو ميقرو آحونو سام
الشكر البالغ مع المزيد من المحبة و التقدير لك كصاحب فكر و رؤية موضوعية -علمانية - عقلانية أفخر بها لكونك ابن أمتي السريانية المجيدة و العريقة الأصول و هي التي على أمة العرب أن يكنوا لها كل الود و التقدير و الاجلال لأنها كانت معبرهم من الظلمة إلى المعرفة. من مجاهل الجهل و التخلف إلى نور معرفة في كل مجالات العلوم و الفلسفة و الطب و غيرها.
أمة العرب لم تتعظ من نكسات الماضي و لم تحاول أن تنظر برؤية جديدة لمتطلبات الحياة و لتطورها. بقيت تعيش في الماضي الموبوء و الواهم و هي تفتخر به و تعتز و تؤاه مجدا غابرا و فتحا مبينا. أمة العرب و المسلمين تعيش على موروث نصوص غاية في الحقد و التخلف و مشبعة بروح العداء للآخر. مشكلتهم و مخازيهم ليست في بلاد الشام لوحدها بل في كل أنحاء العالم الشرقي و الغربي.
نعم هناك بعض الصحوة لكنها ليست كافية لكي تردم الهوة البليغة و السحيقة التي أقامها العرب و المسلمون بينهم و بين الشعوب الأخرى غير المسلمة.
أبونا زكريا بطرس حفظه الرب صوت صارخ في البرية و هناك فرسان كثر لكلمة الحق يناضلون بقوة و يواظبون دأبهم من أجل إظهار الحق و الحقيقة. المسلمون هم سبب كل ما هم عليه من تردي أحوال و من عنصرية فكر و من روح عدوانية تنطلق من منطلق إرهابي بحت ألا و هو ما يسمى بالجهاد. إن الجهاد وجه صريح و دقيق للإرهاب و كل من يزعم بأن هناك إسلام معتدل و آخر غير معتدل عليه أن يعترف بغلطه فالاسلام واحد و الأصح القول بأن هناك مسلمون معتدلون و هؤلاء لا ينطلقون من تعاليم النصوص الدينية و لا يتقيدون بها لهذا تراهم على ما هم عليه من روح انفتاح و مسالمة و قبول للآخر و هذا يعود إلى التربية و الثقافة الذاتية التي نشاؤوا عليها.
لكي يعتدل العرب و المسلمون و يتمكنوا من تصويب مسارهم يتوجب عليهم غربلة تراثهم الملئ بالخرافات و الخزعبلات و الأفكار العدائية و التوجهات العنصرية.
ليست المشكلة في تنظيم القاعدة و لا في جماعة الاخوان و لا في داعش أو جبهة النصرة و لا في جماعة بوكو حرام النيجيرية و لا في حركة الشباب الاسلامي في الصومال أو غيرها، كل هذه التنظيمات تأخذ تعاليمها من وحي نصوص مريضة و تراث متخلف جاهل و حاقد و فاسد.
شكرا عميقا لمداخلتك الرائعة ملفونو سام سرياني و لك محبتي الكبيرة و تقديري العميق
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس